ولاية أمن تطوان توضح حقيقة حادثة الاعتداء على فتاة ألمانية قاصر بسبب لباسها غير المحتشم في مرتيل

ياوطن – متابعة

نفت ولاية أمن تطوان الخبر الذي يفيد بأن فتاة أجنبية تعرضت لاعتداء جسدي بمدينة مرتيل، بسبب “لباسها غير المحتشم خلال شهر رمضان”.

وحسب ولاية أمن تطوان، فإن أطوار الواقعة بدأت عندما توصلت مصالح الأمن، مساء يوم الأحد 11 يونيو الجاري، بإشعار حول وقوع ملاسنة بالسوق المركزي بمدينة مرتيل، طرفاه سيدة مغربية رفقة ابنتها التي تحمل جنسية أجنبية وأحد الباعة بهذا السوق؛ وذلك بسبب خلاف حول معاملة تجارية تطور إلى تبادل العنف اللفظي بين الطرفين.

وبانتقال دورية للشرطة إلى عين المكان، تضيف ولاية أمن تطوان، “تبين أنه تمت تسوية الخلاف دون أن يتم أن يتقدم أي طرف بشكاية في الموضوع، ودون تسجيل أية معطيات حول تعرض الفتاة لاعتداء جسدي، بخلاف ما تم تداوله إعلاميا”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *