وفاة موقوف لدى أمن الدار البيضاء أثناء وجوده تحت تدبير الحراسة النظرية

توفي، صباح يوم الأربعاء 07 أكتوبر الجاري، شخص كان موضوعا تحت تدبير الحراسة النظرية من أجل الاتجار بالمخدرات والمؤثرات العقلية، أثناء نقله إلى المستشفى على متن سيارة إسعاف، بعدما تعرض لأزمة صحية طارئة.

وكانت عناصر الشرطة القضائية بمنطقة أمن درب السلطان الفداء بالدار البيضاء أوقفت المشتبه فيه، مساء يوم الإثنين 05 أكتوبر، متلبسا بحيازة 1050 قرصا مخدرا، كما أوضحت عملية تنقيطه بقاعدة البيانات أنه يشكل موضوع بحث من أجل الأفعال الإجرامية نفسها، وهو ما استدعى إخضاعه لتدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي جرى تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وفق ما جاء في بلاغ صادر عن المديرية العامة للأمن الوطني.

ووفق المصدر ذاته فإنه، خلال استيفاء إجراءات تدبير الحراسة النظرية من أجل التقديم أمام العدالة، انتابت المشتبه فيه أزمة صحية فتم نقله إلى المستشفى على متن سيارة الإسعاف، حيث وافته المنية، وهو ما استوجب الاحتفاظ بجثته رهن التشريح الطبي لتحديد سبب الوفاة، بينما فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالدار البيضاء بحثا قضائيا في النازلة تحت إشراف النيابة العامة.

ياوطن – متابعة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *