وفاة أستاذ وزوجته وابنه في حادثة سير مروعة

وقعت بعد زوال يوم أمس الأحد حادثة سير خطيرة في  الطريق الرابطة بين مدينة آسفي والشماعية، راح ضحيتها أستاذ وزوجته وابنهما الذي لم يتم عامه الثاني بعد.

وقد كانت سيارة الأستاذ في مواجهة شاحنة قادمة من الاتجاه المعاكس على بعد كيلومترات من الشماعية، عندما انحرفت الشاحنة فجأة لتصطدم بقوة بالسيارة، وتجرها لعشرات الأمتار، حتى أوقفتها شجرة على قارعة الطريق، مما لم يترك للأستاذ وزوجته وابنهما أي فرصة للنجاة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *