مغاربة يردون على وزير الخارجية الجزائري: “كيف تكون الجزائر محايدة وطائرتها العسكرية المحطمة كانت تحمل عناصر البوليساريو؟”

ياوطن – متابعة

قال عبد القادر مساهل، وزير الخارجية الجزائري، في حوار أجرته معه قناة “فرانس 24” في باريس، أن “الجزائر ليست طرفاً في النزاع بين المغرب والبوليساريو”، لكنه أضاف أن “دعم الجزائر لحق تقرير المصير في الصحراء ليس بسر، بل هو موقف ثابت”.

وشدد وزير الخارجية الجزائري في تصريحاته على أنه “لحل النزاع، لا بديل عن مفاوضات بين المغرب والبوليساريو”، معتبراً أن القضية “ليست بين المغرب والجزائر، بل بين المغرب والشعب الصحراوي والأمم المتحدة”، حسب تعبيره.

هذه التصريحات تلقفها رواد شبكات التواصل الاجتماعي المغاربة، حين سماعهم بخبر سقوط طائرة عسكرية جزائرية ومقتل أكثر من 257 عسكري، من ضمنهم منتمون لجبهة البوليساريو.

وتساءل ناشطوا الأنترنت المغاربة، كيف يمكن للجزائر أن لا تكون طرفا في النزاع، وهي تحتضن ميليشيات البوليساريو فوق أراضيها، وتمول أنشطتهم التخريبية، وتحمل عناصرهم في طائراتها العسكرية.

هذا وكانت مصالح الحماية المدنية الجزائرية قد أكدت بأن أكثر من 257 عسكريا لقوا مصرعهم في حادث تحطم طائرة للقوات الجوية الجزائرية، صباح يوم الأربعاء، بحقل للفلاحة غير مأهول يقع على بعد حوالي 30 كلم جنوب الجزائر العاصمة، في محيط القاعدة الجوية العسكرية لبوفاريك.

ومن جهتها، أعلنت ممثلية جبهة “البوليساريو” الانفصالية بالجزائر عن مقتل 30 شخصا من عناصر الجبهة في حادث الطائرة المنكوبة، وهي من طراز “أليوشين” كانت ستتوقف في مطار بشار الدولي قبل أن تواصل رحلتها إلى مخيمات تندوف.

وكانت وكالة الأنباء الجزائرية قد أفادت، في وقت سابق اليوم، استنادا إلى مصدر عسكري، بأن طائرة عسكرية تحطمت بالقاعدة العسكرية لبوفاريك، مشيرة إلى أن حريقا كبيرا ودخانا كثيفا كان ينبعث من موقع الحادث، الذي تجهل أسبابه حتى الآن.

وبثت قنوات تلفزية جزائرية صورا للطائرة وهي تحترق، مشيرة إلى أن الطائرة تحطمت بعيد إقلاعها بقليل.

يذكر أنه في فبراير 2014، قضى 77 شخصا من عسكريين وأفراد عائلات عسكريين في سقوط طائرة نقل تابعة لوزارة الدفاع كانت تقوم برحلة بين تمنراست، على بعد ألفي كيلومتر جنوب العاصمة الجزائرية، وقسنطينة (450 كلم شرق العاصمة).

وفي يوينو من العام الماضي، قتل اثنان من طاقم مروحية تابعة لقوات الدرك الوطني الجزائري وجرح ثالث إثر سقوطها بجنوب غرب الجزائر.

بالفيديو… بكاء طيار جزائري بعد سقوط طائرة عسكرية جزائرية وموت أكثر من 200 عسكري

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *