نزيل سابق بخيرية عين الشق بالدار البيضاء يضرم النار في جسده بعد هدم الخيرية وتبخر وعود السلطات

قام نزيل سابق بخيرية عين الشق بالدار البيضاء بإضرام النار في جسده، خلال وقفة احتجاجية أمام عمالة مقاطعات عين الشق، حيث نقل الضحية على إثرها إلى مركز الحروق بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد بالمدينة ذاتها من أجل تلقي العلاج من الحروق من الدرجة الثالثة.

ووفق الخبر الذي أوردته جريدة المساء، فإن الضحية قام بهذه الخطوة احتجاجا على تراجع عمالة مقاطعات عين الشق عن الوعود التي قدمتها لنزلاء خيرية عين الشق قبل هدمها بتمكينهم من شقق اقتصادية بـ50 ألف درهم، وتوفير وظائف لهم بالمكتب الشريف للفوسفاط.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *