ممرضة تتهم طبيبا جراحا بالرشوة وابتزاز المرضى وترفع ضده دعوى قضائية

تقدمت ممرضة تشتغل بمستشفى الفارابي بوجدة بشكاية الى وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بذات المدينة، تتهم فيها طبيبا جراحا بمستشفى الفارابي بابتزاز المرضى واستغلال ظروفهم القاهرة.

وذكرت الممرضة في شكايتها أن “ضميرها لم يسمح لها السكوت وغض الطرف عن ظاهرة الابتزاز واستغلال ظروف المرضى”، مضيفة أن “عملها كممرضة مكنها من الاطلاع على حالات وثقتها بالدليل والشواهد”.

وحسب الشكاية، فإن الممرضة تحدثت عن وقائع وطرق غير مهنية وغير اخلاقية يستخدمها الطبيب المعني من أجل إجراء عمليات جراحية للمرضى الفقراء.

وأضافت الممرضة في شكايتها أن “الطبيب يستعمل جميع أساليب التحايل على المرضى، حتى يحصل منهم على رشوة، وقد ذكرت حالتين : الحالة الاولى لسيدة من مدينة بركان، دخلت مستشفى الفارابي بهدف اجراء عملية جراحية على ” الدوالي les varises ” وبعد المماطلة وتحديد مواعيد للعملية، وإجراء التحاليل، صارحها في النهاية بضرورة تسليمه مبلغ 2000 درهم (كرشوة) مقابل إجراء العملية”.

وأردفت الممرضة في ذات الشكاية أن “الحالة الثانية لمريض من مدينة وجدة ، طلب الطبيب الجراح منه مبلغ 3000 درهم من أجل إجراء العملية له، وهذا المريض على استعداد لتقديم شهادته أمام المحكمة وبناء على ذلك كله، تطالب هذه الممرضة بفتح تحقيق في موضوع الابتزاز والرشوة، والاستماع إلى الشهود”.

ياوطن – متابعة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *