مفاجآت من العيار الثقيل في قضية الدركيين المعتقلين بتهم الارتشاء

فجر أحد الدركيين الـ13 المتابعين في حالة اعتقال من طرف النيابة العامة بتهم “الارتشاء والمساهمة في التهريب والإخلال بالضوابط المهنية” مفاجأة من العيار الثقيل حينما كشف أنه قام بنقل مبالغ مالية مهمة إلى زوجة القائد الجهوي المتابع في الملف ذاته، وصلت قيمتها 160 مليون سنتيم.

وأوضح الدركي ذاته، أثناء الاستماع إليه من طرف المحكمة في أول جلسة، أنه قام بنقل المبلغ المالي إلى زوجة المسؤول الذي يحمل رتبة كولونيل، على أربع دفعات، تتكون كل واحدة منها من مبلغ 40 مليون سنتيم، مؤكدا أن أبناء المسؤول في جهاز الدرك استفادوا كذلك من مبالغ مالية متفاوتة، بالإضافة إلى شقيقته.

يذكر أن جهاز الدرك الملكي بقيادة الجنرال حسني بنسليمان (الصورة) يعرف في الآونة الأخيرة نشاطا كبيرا في محاربة الفساد داخل صفوف عناصره، نظرا لما تشكله هذه الآفة من خطورة كبيرة على أمن المواطنين، خصوصا في هذه الفترة التي تعرف نموا كبيرا للأنشطة الإرهابية عبر العالم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *