الملك يدعو الجزائر لفتح الحدود وتجاوز الخلافات ووضع آلية للحوار الدائم بين البلدين دون وساطات

طالب محمد السادس، مساء يوم الثلاثاء 06 نونبر، في خطابه المخلد للذكرى 43 للمسيرة الخضراء، يفتح الحدود بين المغرب والجزائر وتجاوز الخلافات، حيث اقترح العاهل المغربي وضع آلية للحوار بين البلدين دون الحاجة إلى وساطات خارجية، يتم الاتفاق على مكوناتها وأجندة عملها، دون شروط مسبقة، وذلك بهدف حل كل الإشكاليات العالقة، بين المغرب والجزائر.

وذكر محمد السادس في خطابه، بالتاريخ المشترك بين المغرب والجزائر، والفرص الاقتصادية والتنموية الكبيرة المهدرة بسبب صراع لا طائل منه، ولا يليق بما يجمع البلدين من دين وتقاليد وماض مشترك، حيث ذكر العاهل المغربي بقول النبي (ص): “ما زال جبريل يوصيني بالجار حتى ظننت أنه سيورثه”.

ياوطن – متابعة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *