لقجع يضع تجربة المغرب رهن إشارة مصر ويؤكد أن هدف أسود الأطس هو التتويج بالكان

أكَّد فوزي لقجع، الذي تم اختياره أفضل رئيس اتحاد أفريقي في 2018، تجديد دعم المغرب، لمصر، من أجل إنجاح بطولة كأس الأمم الأفريقية، التي ستنظم في بلاد الفراعنة، الصيف المقبل.

وقال لقجع في تصريحات إذاعية اليوم الثلاثاء، إنه رفقة اتحاد الكرة المغربي، سيكونون رهن إشارة مصر، كي تُوفق في تنظيم بطولة قوية ومبهرة.

وأضاف “سعادتنا كبيرة بأن استقر تنظيم أمم أفريقيا في مصر. واثقون من أننا سنكون في ضيافة بلدنا الثاني، ولن ندخر جهدًا لمساعدتهم قدر المستطاع لإنجاح البطولة”.

وأوضح “المغرب رهن إشارة مصر التي نثمن مواقفها الداعمة لنا على الدوام، وخبرتها التنظيمية تؤهلها لإخراج نسخة غير مسبوقة هذه المرة”.

وعن مشاركة الأسود، قال لقجع “في أي بلد كان سيحتضن الكان، هدفنا لن يتغير. سنذهب بهدف التتويج، والعودة بالكأس. عبرت مرارًا عن استيائي من متابعة تاريخ مشاركة الأسود بأمم إفريقيا، والفوز مرة واحدة باللقب”.

وأوضح “نمتلك لاعبين رائعين، ومدرب خبير، وظروف التنظيم، ستخدم مصالحنا هذه المرة، ولا أعذار كي لا نتوج بثاني لقب، وهو طموح يشاركني فيه كل المغاربة”.

وواصل لقجع “الأندية المغربية عادت للواجهة بشكل متميز، وهذا هو الرهان الذي عمل عليه الاتحاد منذ فترة. لن نتراجع للخلف، وسنواصل العمل بنفس الثقة، وبنفس روح الانتصار”.

من جانبه، قال هاني أبو ريدة، رئيس الاتحاد المصري في تصريحات إذاعية: “أرحب بالمغرب، وأشد بحرارة على دعم لقجع لنا. أتمنى ألا نقع في مجموعة واحدة مع منتخب المغرب (ربنا يستر)”.

ياوطن – متابعة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *