عريضة تطالب حكومة العثماني بصد الاعتداءات على المسافرين في الطرق السيارة

ياوطن – متابعة

باتت ظاهرة إلقاء أحجار كبيرة على مواطنين أثناء تنقلهم على مستوى الطرق السيارة للمملكة تؤرق بال المسافرين، خاصة مع تكرار العملية أكثر من مرة، بل أيضا إصابة أعداد كبيرة من الناس بجروح متفاوتة الخطورة، فيما وصل الأمر إلى فقدان آخرين حياتهم.

وأنشأ مواطنون عريضة موجهة للحكومة المغربية يطالبون فيها بضرورة إيجاد حل لهذه الظاهرة الخطيرة، فيما يحمل حقوقيون المسؤولية لشركة الطرق السيارة المغربية، متهمين إياها بإتباع سياسة تقشفية أدت إلى تدهور خدماتها.

وجاء في العريضة التي وصل عدد الموقعين عليها إلى حد اليوم ما يفوق 10 آلاف شخص: “نظرا لعدد الحوادث التي حصلت على الطرق السيارة المغربية، وخاصة على الطريق الرابطة بين الدار البيضاء الرباط، والدار البيضاء الجديدة، حيث تعرض مواطنون لجروح خطيرة جراء إلقاء أحجار كبيرة عليهم، ندعو السلطات العامة إلى اتخاذ تدابير صارمة لتأمين السائقين المغاربة”.

وجاءت العريضة باقتراحات للحد من الظاهرة، كبناء سياجات عالية فوق جميع الجسور الموجودة عبر الطريق السيار الرباط الدار البيضاء، والدار البيضاء الجديدة، لمنع هؤلاء المجرمين من اقتراف المزيد من الاعتداءات.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *