شهادة صادمة لزميل المكفوف القتيل: “حذرنا بسيمة الحقاوي من موت أحدنا فأجابتنا اللي بغا يموت يموت”

أكد أحد أعضاء “التنسيقية الوطنية للمكفوفين المعطلين حاملي الشهادات”، خلال الندوة الصحفية التي انعقدت يوم الثلاثاء 09 أكتوبر، بمقر الحزب الليبرالي بالرباط، أن “الوزيرة بسيمة الحقاوي مامن مرة أجابتنا بأنها لا تخاف من نضالاتنا وخطواتنا التي كنا نقوم بها، ولم تكثرث بمطالبنا التي كنا نحتج من أجلها”.

وقال ذات المتحدث أن “وفاة الشهيد صابر الحلوي تتحمل مسؤوليتها بسيمة الحقاوي، وزيرة التضامن والأسرة، التي وجهت لنا كلاما غير لائق، بعد أن حذرناها قبل الفاجعة من وفاة أحدنا”، مؤكذا أن جوابها كان بالقول: “اللي بغى يموت يموت أنا ماشي شغلي”.

من جهة أخرى فقد نظمت “التنسيقية الوطنية للمكفوفين المعطلين حاملي الشهادات” وقفة احتجاجية، أمام أبواب مقر وزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية، على هامش اعتصامها، وذلك احتجاجا على مقتل زميلهم، حيث طالبوا بمحاسبة الوزيرة بسيمة الحقاوي، معبرين عن غضبهم مما حدث بالمطالبة بإسقاط الجنسية عنهم.

ياوطن – متابعة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *