شركة الطرق السيارة بالمغرب تحقق عائدات صافية قياسية تناهز 280 مليار سنتيم

ذكرت الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب أن متوسط حركة المرور اليومية على شبكة الطرق السيارة بالمغرب بلغ 22.4 مليون سيارة في الكيلومتر الواحد سنة 2017 أي بارتفاع بلغ 5 في المائة مقارنة مع سنة 2016.

وأشارت الشركة في تقرير لأنشطتها برسم سنة 2017 الى أن حركة المرور بالنسبة للسيارات الخفيفة والثقيلة عرفت نفس التطور (زائد 5 بالمائة)، والذي يمثل على التوالي 78.2 في المائة و21.8 في المائة من مجموع حركة المرور .

وأوضح المصدر ذاته أن هذا الارتفاع في إجمالي حركة المرور ساهم أياضا في تحقيق عائدات بلغت حوالي 280 مليار سنتيم، بدون احتساب الرسوم متم سنة 2017، مضيفا أن هذه الزيادة ترجع إلى ارتفاع عدد السيارات الخفيفة (زائد 7.24 في المائة) والثقيلة (زائد 7.31 في المائة) والتي تمثل على التوالي 78.49 في المائة و21.51 في المائة من إجمالي الإيرادات.

وقال التقرير إن توزيع الإيرادات وتطورها حسب طريقة الأداء يبين أن الأداء نقدا يمثل 63.5 في المائة سنة 2017، بتراجع بلغ 7.8 في المائة مقارنة بسنة 2016، ما يظهر أن “الورش الاستراتيجي للأثمتة والرقمنة الذي وضعته الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب بدأ يعطي ثماره”.

وبالنسبة للسلامة الطرقية، أكدت الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب أنه بالموازاة مع سياسة التطوير التي تنهجها، فتحت مجموعة من الأوراش لتعزيز السلامة ومواصلة برنامج عملها للوقاية من خلال تعزيز المساعدة لمستعملي الطرق، وعلامات التشوير العمودية والأفقية والتسييج وطرق الضبط، وتوفير التكنولوجيا من خلال تعزيز شبكة المراقبة بالفيديو، وتنظيم حملات التوعية بالسلامة على الطرق واستمرارية برنامج وضع الجسور.

ياوطن – متابعة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *