حالة من الذعر تجتاح ساكنة زاكورة بسبب تسجيل حالتي وفاة بمرض التهاب السحايا

ياوطن – متابعة

أتى مرض التهاب السحايا، المعروف بـ”المينانجيت”، على حياة شابة وشاب ينحدران من نواحي مدينة زاكورة، عقب نقلهما صوب المستشفى الإقليمي سيدي احساين بورزازات.

وأشارت مصادر متطابقة إلى أن أعراض المينانجيت ظهرت بداية على تلميذ يافع يبلغ من العمر 16 سنة، ينحدر من جماعة تينفو، إذ تعرض مرتين للإغماء خلال أسبوع، بداية داخل قسمه الدراسي وثانيا بأحد الحقول، قبل أن يفارق الحياة.

وتوفيت شابة في مقتبل العمر، تنحدر من دوار “أمزرو”، عقب إصابتها بارتفاع كبير في درجات الحرارة، فيما عمدت مصالح وزارة الصحة إلى تلقيح أقارب المتوفيين ممن كانوا على احتكاك مباشر بهما.

مصادر محلية خاصة أكدت أن ساكنة المدينة والدواوير المجاورة لها تعيش حالة من الذعر خوفا من تفشي العدوى، خاصة بين أوساط التلاميذ من زملاء وأصدقاء التلميذ المتوفى، داعية الوزارة إلى التدخل سريعا عبر تطبيق الإجراءات المتبعة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *