تيار “تصحيحي” يفضح نقابة “موخاريق” أمام نقابات العالم ويكشف المستور

نشر تيار تصحيحي داخل أكبر مركزية نقابية مغربية، غسيل الاتحاد المغربي للشغل تزامنا مع انطلاق أشغال المؤتمر الثاني للاتحاد العربي للنقابات المنعقد بمراكش يومي 3 و 4 أكتوبر الجاري.

وحسب يومية “المساء”، فقد استغل التيار التصحيحي أشغال الجلسة الأوى للموتمر، ليوجه رسالة شديدة اللهجة، تحكي تفاصيل العمل داخل النقابة وميزانيتها وأهم الإجراءات التي لم يتم اتخاذها بالنقابة، التي يسيطر عليها الميلودي موخاريق منذ سنة 2010.

ووجهت الرسالة من طرف التيار التصحيحي، إلى الأمينة العامة للاتحاد الدولي للنقابات، شارون بارو، وإلى المسؤول الإقليمي عن العالم العربي، وإلى النقابات القطاعية العالمية.

ويشير التيار التصحيحي في رسالته إلى المؤتمر العربي حديث النشأة بالأردن، إلى أن العمل النقابي داخل الاتحاد المغربي للشغل أضحى، على حد تعبيره، “لا يتوفر على سند عمالي يستمد شرعيته”.

ياوطن – متابعة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *