تنسيقية “للأساتذة المتعاقدين” تقاطع التكوين للمطالبة بالترسيم وصرف الأجور

ياوطن – متابعة

قدرت “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد” نسبة مقاطعة التكوين على الصعيد الوطني بـ80 في المائة، وذكرت أن التكوين الممتد من الاثنين إلى الأربعاء تمت مقاطعته في جميع جهات المغرب، “لكونه لا يرقى إلى مستوى تطلعات الأساتذة، ولا يجيب على جميع متطلباتهم”.

وكانت التنسيقية قد وصفت في بلاغ لها، يوم الأحد، التكوينات التي دعت إلى مقاطعتها بـ”المهترئة”، لأنها “لا تتجاوز يومين في بعض المديريات، وثلاثة أيام كأقصى فترة للتكوين”.

وتحدث البلاغ نفسه عن أن “جهود الأساتذة والأستاذات على مستوى التكوين الذاتي والبحث ومواكبة مستجدات قضية التدريس قوبلت بالعناد والجحود واللامبالاة من قبل الأكاديميات من خلال خطاب التعالي والاستقواء بالعقدة المفروضة”.

وتهدف التنسيقية من مقاطعة التكوين إلى المطالبة بالترسيم وبصرف أجور الأساتذة المتعاقدين الذين لم يتوصلوا بمستحقاتهم بعدما قضوا 7 أشهر من العمل في القسم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *