تسريب صوتي يكشف حذف فقرة خاصة بقضية “بوعشرين” من بيان المجلس الوطني للبيجيدي

كشف تسجيل صوتي مسرب من داخل المجلس الوطني الاستثنائي لحزب العدالة والتنمية، المنعقد بمدينة بوزنيقة نهاية الأسبوع الماضي، عن موقف الحزب الحاكم من قضية توفيق بوعشرين، وهو الموقف الذي تراجع عنه الحزب بعد ذلك، عبر حدف العبارة التي كانت تتضمن موقفه من القضية، من البيان الختامي.

ووفقا لذات التسجيل فقد دعا حزب العدالة والتنمية، في الصيغة الأولى لبيانه الختامي الذي تلاه رئيس مجلسه الوطني، إدريس الأزمي، إلى “ضمان محاكمة عادلة للصحفي توفيق بوعشرين، وتحصين حرية الصحافة المسؤولة وإطلاق دينامية لضمان حرية التعبير”.

وقد خلف حذف هذا المقطع من البيان الختامي، غضبا داخل الحزب حيث عبرت بعض قياداته وقواعده عن رفضها لما حدث، لما في ذلك من ضرب لأبسط قواعد الديمقراطية.

ياوطن – متابعة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *