بطلة “الجنس” بالمباشر على الفايسبوك: “ما سوق حتى واحد. هاد الشي فخبار ماما، وهي أوبن مايند”.

ياوطن – متابعة

تفاجأ رواد مواقع التواصل الاجتماعية برد فعل الفتاة بطلة مقطع الفيديو الإباحي، الذي ظهرت فيه رفقة شاب في العشرينات من العمر، وهويمارسان الجنس على خدمة المباشر “لايف”، بإحدى المجموعات الفيسبوكية المغلقة، حيث قالت ردا على منتقديها: “ما سوق حتى واحد، هاد الشي فخبار ماما، وهي أوبن مايند (متفتحة زعما)”.

هذا وقد توصل بعض مرتادي الفايسبوك لشخصية الفتاة، بطلة الفيديو، مما مكنهم من التوصل إلى حسابها الشخصي، حيث انهالوا عليها بالشتائم، لتفاجأهم بردة فعلها.

وكانت صفحات الفيسبوك بالمغرب، قد اهتزت على وقع شريط فيديو، نشرته فتاة داخل مجموعة فايسبوكية مغلقة، تظهر فيه رفقة خليلها وهما يمارسان الجنس على المباشر بتقنية “اللايف”، حيث ظهر الشابان بوجوه مكشوفة وهما يمارسان الجنس، وسط تعاليق مئات المشاهدين.

وخلف هذا الفيديو، غير المسبوق، موجة جدل كبيرة على صفحات التواصل الإجتماعي، على اعتبار أن هذا الأمر جديد على المجتمع المغربي، حيث استنكر العديد من المتتبعين إقدام الشابين على نشر حياتهما الحميمية وتقاسمهما مع باقي رواد الفايسبوك.

فيما ذهبت تعاليق أخرى إلى ضرورة اتخاذ تدابير صارمة من طرف إدارة الفيسبوك من أجل حجب الفيديوهات الجنسية، وكذا معاقبة مقترفي هذه الأفعال أمام القضاء.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *