المغرب يحتل الرتبة الثانية عربيا في غلاء أسعار المحروقات

سجلت أسعار المحروقات في المغرب خلال الشهور الثلاثة الأخيرة ارتفاعا بنسبة تراوحت ما بين 13 في المائة بالنسبة لـ”الغازوال”، وما يربو عن 16 في المائة في ما يخص سعر البنزين، في الوقت الذي لم يتجاوز فيه ارتفاع أسعار هذه المشتقات البترولية في الفترة نفسها، وفق بيانات صادرة عن “غلوبال بترول” الدولية، 6 في المائة في الأسواق الدولية وفي الدول التي تعتمد على استيراد المحروقات بشكل كلي من الخارج.

واحتل المغرب الرتبة الثانية في ترتيب غلاء أسعار المحروقات في الدول العربية، وراء موريتانيا، فيما جاءت في الرتب الموالية كل من تونس والأردن والسودان وعمان والإمارات العربية ولبنان والبحرين وقطر ومصر، بالإضافة إلى السعودية والجزائر، الدولتان العربيتان اللتان تسوقان “الديزل” بأكثر الأسعار انخفاضا على الصعيد العربي.

وانتقلت أسعار “الغازوال” في المغرب، الذي يعمل بنظام حرية الأسعار في هذا المجال منذ بداية العام الجاري، من 7.48 دراهم للتر الواحد في منتصف شهر مارس الماضي، إلى 8.9 دراهم نهاية الأسبوع الجاري، مسجلا بذلك زيادة بقيمة 1.36 درهم عن كل لتر.

أسعار البنزين ارتفعت بدورها من 9.12 دراهم للتر في 14 مارس الماضي، إلى 10.48 دراهم يوم 25 يونيو الجاري، أي بزيادة بلغت قيمتها 1.32 درهم في اللتر الواحد.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *