القاضي يهدد بوعشرين بتحرير محضر له… والصحفيون في جريدته يهددون بالاعتصام

شهدت غرفة الجنايات بمحكمة الإستئناف بالدار البيضاء، يوم الإثنين 02 أكتوبر، خلال محاكمة توفيق بوعشرين، ملاسنات بين الحبيب حاجي محامي المشتكيات، وتوفيق بوعشرين بعد أن نعته الحاجي بـ”غير الآدمي”، و”الوحش”، ليرد عليه بوعشرين “أنت والمحامي الهيني دائما تقومان بسبي وإهانتي، وأنا أقول لك لا تصفني بالوحش”.

وقال الحبيب حاجي موجهاً كلامه لبوعشرين، خلال مرافعته أمام المحكمة “خرجتي على صاحبك ومراتو، في سلوك غير أدمي شنيع”، في إشارة إلى أسماء الحلاوي إحدى المشتكيات ببوعشرين، وهي زوجة أحد الصحفيين الذين كان يشغل مسؤولية نائب رئيس التحرير في يومية “أخبار اليوم”، والتي حسب الفيديوهات الجنسية المنسوبة لبوعشرين تظهر في أزيد من 30 فيديو”.

واستمر التلاسن بين بوعشرين و المحامي حاجي حتى تدخل القاضي بوشعيب فارح، حيث أمر بوعشرين بعدم مقاطعة مرافعة الحبيب حاجي، باعتباره متهما ولم تأذن له المحكمة بالكلام، منبهاً إياه أنه “سيأمر بتحرير محضر له إن هو أعاد الكرة مرة أخرى”.

وقررت المحكمة تأجيل المحاكمة إلى يوم الجمعة 05 أكتوبر، حيث سيتم إستكمال مرافعات دفاع المشتكيات، بعد أن عرفت جلسة D.L الإثنين تقديم مرافعتي كل من المحاميين عن المشتكيات جواد بنجلون التويمي، والحبيب حاجي.

من جهة أخرى فقد تفاجأ أن الصحفيون والعاملون في يومية “أخبار اليوم”، التي يملكها توفيق بوعشرين، يوم الثلاثاء 02 أكتوبر باقتطاع 20 في المائة من رواتبهم، دون أن يتم إخبارهم مسبقا بهذا الإقتطاع.

وكشفت مصادر مطلعة أن الصحفيين في مكتب اليومية بالدار البيضاء، احتجوا على قرار الإدارة، حيث يتدارسون إمكانية القيام بخطوات احتجاجية قد تصل إلى الاعتصام بمقر “أخبار اليوم”.

وتابعت ذات المصادر أن لقاء كان مبرمجاً غداً الأربعاء بين إدارة الجريدة وممثلي الصحفيين والتقنين، لمناقشة المقترح، إلا أنهم تفاجؤوا بالاقتطاع.

هذا ولم يستسغ صحفيوا “أخبار اليوم” الطريقة التي تم بها الاقتطاع، حيث أنهم كانوا ينتظرون فتح الموضوع معهم قبل اتخاذه، خصوصاً أنهم على دراية بالأزمة التي تعيشها المؤسسة، وكانت هناك إمكانية لإيجاد حل وسط يضمن حقوقهم وكذلك يأخذ بعين الاعتبار الأزمة المالية، التي تعيشها المؤسسة.

ياوطن – متابعة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *