الشيخ الفيزازي يطالب الدولة بإخراس الأصوات المطالبة بالحرية والديمقراطية

عاد الشيخ السلفي “محمد الفيزازي” للظهور مجددا بعد تواريه الطويل عن الأنظار، من خلال تدوينة فايسبوكية غريبة، طالب فيها الدولة بإخراص الأصوات المطالبة بمزيد من الحرية والديمقراطية، بما فيها من يترأس حزبا سياسيا، حسب تعبيره.

و كتب “الفيزازي” على صفحته الفايسبوكية: “بعض المحسوبين على النخبة، أصحاب اللسان الطويل، والجرأة في التحريض على زعزعة الاستقرار، وبعضهم يترأس حزبا سياسيا يقولون ما يقولون بحرية منقطعة النظير”.

و أضاف : ”وبدون حياء يطالبون بالحرية ومزيد من الديموقراطية… وأنا لا أعجب من قيلهم وفعلهم بل أعجب من صبر الدولة عليهم… فكم أنت مخطئة في هذا يادولتنا”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *