أشرف بنشرقي يضرب عصفورين بحجر واحد ويفك عقدتين استمرتا طويلا مع الوداد البيضاوي

ياوطن – متابعة

أنهى الوداد، عقدتين في وقت واحد، بعدما سجَّل أشرف بنشرقي هدفًا في شباك الأهلي، بعد مرور 16 دقيقة، من مباراة ذهاب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا، التي انتهت بالتعادل (1-1)، وذلك حين استغل عرضية زميله محمد أوناجم، ليحوِّل الكرة داخل الشباك بضربة رأس رائعة، مسجَّلا بذلك هدفه الخامس في دوري أبطال إفريقيا هذا العام.

وبهذا يكون أشرف بنشرقي قد سجل أول هدف لفريق الوداد البيضاوي خارج ميدانه في نهائي لعصبة أبطال إفريقيا، حيث أن الفريق الودادي لم يسبق له التسجيل خارج ميدانه في المقابلتين التين سبق له خوضهما خارج ميدانه في إطار نهاية أمجد الكؤوس الإفريقية.

ففي نهاية 1992 والتي توج الوداد بلقبها، انتهت مقابلة الإياب في السودان بالتعادل صفر لمثله، وذلك بعد أن انتصر الوداد ذهابا بهدفين نظيفين على الهلال السوداني.

وفي نهاية 2011 والتي خسر الوداد لقبها لصالح الترجي التونسي، خسر الوداد في تونس بهدف لصفر وذلك بعد أن تعادل في الدار البيضاء بصفر لمثله مع الترجي.

كما أن أشرف بنشرقي بهدفه يكون قد فك عقدة الوداد داخل ملعب برج العرب، حيث لم يسبق للفريق الودادي التسجيل داخل هذا الملعب في كل المباريات التي أجراها الوداد على أرضه.

ولم يُسجِّل الوداد، خلال 3 زيارات سابقة له على ملعب برج العرب، الأولى كانت أمام الأهلي بدور المجموعات في دوري الأبطال العام الماضي، وانتهى اللقاء بالتعادل بدون أهداف.

كما لم يسجل في لقاء الزمالك بذهاب نصف نهائي البطولة العام الماضي، حين خسر برباعية دون رد، بجانب لقاء الأهلي بدور المجموعات هذا الموسم، حين خسر بثنائية دون رد.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *